Sharjah Baby Friendly

    رسالة من الدكتورة حصة الغزال

    الشارقة.. نهضة مستمرة بالطفل

    انتهجت إمارة الشارقة، في ظل توجيهات ومتابعة صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، ودعم قرينته، سمو الشيخة جواهر بنت محمدالقاسمي، رئيسة المجلس الأعلى لشؤون الأسرة، استراتيجية قائمة على الاهتمام الكبير بالأطفال واليافعين، جسدت إيمان سموهما بأن الاستثمار الناجح في هذه الفئة المهمة من المجتمع هو الضمانة لمستقبل واعد لنا وللوطن.

    وعلى مدى أربعة عقود مضت، حققت الشارقة إنجازات فريدة في كل ما يتعلق بالعناية بالأطفال واليافعين، إذ وفرت المراكز والمؤسسات أقصى درجات الرعاية لمختلف المراحل العمرية التي يمر بها الطفل منذ لحظة ولادته.

    وفي يونيو 2016، أضافت الشارقة حلقة جديدة إلى حلقات تميزها في رعاية النشء وتمكينهم، من خلال تأسيسها مكتب الشارقة صديقة للطفل، بهدف إعداد الخطط والاستراتيجيات التي تسهم في توفير الدعم للأطفال واليافعين بالإمارة، والعمل على تنفيذها بالتعاون مع المؤسسات والدوائر الحكومية ذات الصلة.

    باشر المكتب منذ تأسيسه العمل على مشروع "الشارقة مدينة صديقة للأطفال واليافعين"، بهدف ضم الإمارة إلى مبادرة "المدن الصديقة للأطفال واليافعين"، التابعة لمنظمة الأمم المتحدة للطفولة "اليونيسيف"، وهو ما سيشكل تتويجاً للجهود الكبيرة التي تبذلها الإمارة لتعزيز السياسات والإجراءات الداعمة للأطفال واليافعين.

    ويشرف المكتب أيضاً على إنجاز مهام ومسؤوليات حملة "الشارقة إمارة صديقة للطفل"، التي ركزت على الأطفال الرضع من الفئة العمرية 0-2 أعوام، لتكتمل بذلك حلقة الحماية التي توفرها الشارقة للأطفال.

    وفي ظل الدور التنسيقي للمكتب، تعمل جميع الجهات المعنية بالأطفال واليافعين في الشارقة، وبتناغم تام لتوفير كل أشكال الحماية والدعم لهذه الفئة، ولتأكيد مكانة الشارقة كوجهة رئيسة لنموهم السليم، ومكاناً متميزاً لهم يستطيعون العيش فيه، واللعب، والتعلم بكل حرية.

    وعلى الرغم من كل هذه الجهود، فالشارقة مستمرة - في ظل توجيهات قيادتها الرشيدة - بالمضي قدماً نحو تعزيز البيئة الداعمة للأطفال واليافعين، وتطوير الفرص المتاحة أمامهم للتطور والنمو وإثبات أنفسهم، فهؤلاء هم قادة المستقبل وبناة الغد، الذين نعوّل عليهم لبناء الإنسان والأوطان، وإعلاء راية دولة الإمارات العربية المتحدة في مختلف المحافل.

    الدكتورة حصة خلفان الغزال

    المدير التنفيذي لمكتب الشارقة صديقة للطفل